جهود دولية في أنطاليا لدعم الدول الأقل نموا والمجتمع المدني يقدم وثيقته الختامية

الأمين العام لمؤتمر الأمم المتحدة الثاني للبلدان النامية غير الساحلية غيان شاندرا أشاريا. المصدر: دائرة الإعلام في فيينا

الأمين العام لمؤتمر الأمم المتحدة الثاني للبلدان النامية غير الساحلية غيان شاندرا أشاريا. المصدر: دائرة الإعلام في فيينا

قال غايان شاندرا أشاريا وكيل الأمين العام للدول الأقل نموا إن غالبية تلك الدول لم تتمكن من تحقيق معدل النمو الاقتصادي الذي حددته خطة عمل إسطنبول والمقدر بسبعة في المئة. وفي مؤتمر صحفي في أنطاليا حيث يعقد مؤتمر مراجعة تطبيق خطة العمل قال أشاريا إن معدل النمو المسجل كان خمسة في المئة في معظم الدول الأقل نموا

وأضاف: فكرتنا من وراء عقد هذا المؤتمر على المستوى الدولي هو إسراع سير العملية، فإذا كنا نحقق الأهداف يتعين علينا العمل على استدامتها، إذا لم يتم الوفاء بالأهداف، فيجب تسريع الجهود عما كان عليه الحال خلال السنوات الخمس الماضية. إن المؤتمر يعطي قوة دفع لتحقيق خطة عمل إسطنبول

وفي وقت لاحق من نفس اليوم، سلم المجتمع المدني وثيقة نهائية للسيد أشاريا. وأعرب غوري برادان المنسق الدولي لمنظمة أل دي سي واتش عن أمله في أن يتم النظر بشكل رسمي في تلك الوثيقة. ممثلو المجتمع المدني من مختلف أنحاء الدول الأقل نموا أجروا مناقشات قوية حول قضايا مختلفة، حاولنا بشكل خاص أن نعكس الوثيقة الختامية الرسمية للمؤتمر وأن نضيف منظور المجتمع المدني والأصوات المختلفة على المستوى المحلي

وتعمل منظمة أل دي سي واتش على المستويين المحلي والوطني في عدد من الدول، وكانت منخرطة في المناقشات الدولية قبل مؤتمر مراجعة تطبيق خطة عمل إسطنبول للدول الأقل نموا